ما يحمل ملك الموت لإبراهيم (ع)؟

بواسطة: الإعلام

تاريخ الاضافة: 2015-11-02 | عدد الزيارات: 1024

تفسير العياشي: عن سليمان بن الفراء عمن ذكره عن أبي عبد الله (ع) و عن محمد بن هارون عمن رواه عن أبي جعفر (ع)  قال:‏ لما اتَّخَذَ اللَّـهُ إِبْراهِيمَ خَلِيلًا أتاه‏ ببشارة الخلة ملك الموت في صورة شاب أبيض- عليه ثوبان أبيضان يقطر رأسه ماء و دهنا، فدخل إبراهيم (ع)  الدار فاستقبله خارجا من الدار- و كان إبراهيم رجلا غيورا، و كان إذا خرج في حاجة أغلق بابه و أخذ مفتاحه معه، فخرج ذات يوم في حاجة و أغلق بابه.

 ثم رجع ‏ففتح بابه فإذا هو برجل قائم- كأحسن ما يكون من الرجال، فأخذه- فقال: يا عبد الله ما أدخلك داري؟

 فقال: ربها أدخلنيها.

 فقال إبراهيم ربها أحق بها مني فمن أنت؟

 قال: أنا ملك الموت!

 قال: ففزع إبراهيم (ع)  فقال: جئتني لتسلبني روحي فقال لا و لكن الله اتخذ عبدا خليلا فجئته ببشارة.

 فقال إبراهيم: فمن هذا العبد لعلي أخدمه حتى أموت؟

 فقال: أنت هو قال: فدخل على سارة فقال: إن الله اتخذني خليلا .

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر