مدرسة الإمام علي(عليه السلام) التابعة لدار القرآن الكريم محطة قرآنية احتضنت أهم الأعمال الرمضانية

بواسطة: المحرر

تاريخ الاضافة: 2017-06-27 | عدد الزيارات: 811


مع انتهاء آخر أيام الشهر الفضيل أكملت مدرسة الإمام علي القرآنية التابعة لدار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة في منطقة الحر الصغير مجمل الأنشطة القرآنية الرمضانية بما فيها الختمة القرآنية النسوية التي أقيمت بمشاركة حافظات مشروع الألف حافظ للقرآن الكريم في كربلاء المقدسة

وقال مسؤول مركز التعليم القرآني علي عبود الطائي: " إن الختمة استمرت طيلة أيام شهر رمضان المبارك يقرأ في كل يوم  جزء من القرآن الكريم، وتم في الختام إهداء ثواب الختمة القرآنية إلى  شهداء الحشد الشعبي والقوات الأمنية وهذا أقل شيء يقدم وفاء لدمائهم الزكية.

وقال الطائي "مدرسة الإمام علي (عليه السلام) القرآنية التابعة لدار القرآن الكريم أنشأتها الأمانة العامة للعتبة الحسينية ببناء حديث وتم افتتاحها في اليوم الأول من شهر رمضان للعام الماضي، وخلال عام كامل من العطاء والعمل القرآني المتواصل الذي شمل مختلف الشرائح والفئات فقد تم فتح دورة للحفظ والتلاوة للنساء وأخرى للأولاد وكذلك فتح دورة للصوت والنغم إضافة إلى المحفل القرآني المميز الذي وصلت المشاركات فيه إلى أعداد كبيرة من القراء يتلقون فيها دروساً في قواعد التجويد وعلوم القرآن، كما تم فيها فتح دروس في الفقه والعقائد والأخلاق واحدة للرجال وأخرى للنساء باسم مدرسة فاطمة الزهراء (عليها السلام). فضلاً عن إقامة عدد من الأمسيات القرآنية واحتفالات بمواليد الأئمة ومواكب عزاء لوفياتهم (عليهم السلام). وآخر ما احتضنته المدرسة هي المسابقة القرآنية والمحفل اليومي خلال شهر رمضان للرجال وآخر للنساء.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر