المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة يطلع على مشروع المواهب القرآنية لحافظات دار القرآن الكريم

بواسطة: المحرر

تاريخ الاضافة: 2017-08-15 | عدد الزيارات: 816


استمراراً لدعمها المتواصل للمشاريع القرآنية زار المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي موهوبات المشروع الوطني لرعاية المواهب القرآنية الذي أطلقته دار القرآن الكريم، وقد اطلع الشيخ الكربلائي على مدى حفظ الموهوبات لكتاب الله العزيز من خلال إجاباتهن عن الأسئلة المتعلقة بمواضع الآيات من الصفحات والسور والأجزاء بعد أن يتم فتح المصحف الشريف بشكل فجائي واختيار رقم الصفحة لتقرأ الموهوبات من البداية وهكذا يتابعن القراءة في بدايات الصفحات اللاحقة أو السابقة والتعريف برقم الآية واسم السورة وتسلسلها من الأجزاء. الشيخ الكربلائي من جهته أبدى إعجاباً بمستوى الحفظ والأداء مقدماً كلمة توجيهية للموهوبات بارك فيها الجهد المبذول وحث على معرفة مفاهيم القرآن الكريم وكتابة المحاضرات في التفسير وتعلّم الإلقاء والبيان والتواصل مع دار القرآن الكريم بعد اختتام المشروع. واستمع الكربلائي إلى تلاوة جماعية للموهوبات أجدن فيها وحدة الحرف والنغم.

وفي ختام الزيارة شكر الشيخ الكربلائي القائمين على الدار والمشروع على لما بذلوه من جهد متميز لرعاية المواهب القرآنية من الذكور والإناث.

هذا وتخلل اللقاء كلمة لأستاذة الأحكام والتلاوة زينب نقش بينت فيها المستوى المتميز للمشاركات وسرعة تلقي المعلومة لدى الحافظات.

يذكر أن المشروع الوطني لرعاية المواهب القرآنية أقيم هذا العام بمشاركة نخبة من الحافظين والحافظات والقراء

الذين تم انتخابهم من بين طلبة مشروع الألف حافظ من مختلف محافظات العراق.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر