بالفيديو.. جانب من المحفل القرآني السنوي لقوات الحشد الشعبي في الصحن الحسيني الشريف

بواسطة: إعلام الدار

تاريخ الاضافة: 2015-02-26 | عدد الزيارات: 4607

أقامت دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة المحفل القرآني السنوي لقوات الحشد الشعبي في الصحن الحسيني الشريف بمشاركة واسعة من مقاتلي الحشد والداخلية ونخبة من الشخصيات الدينية والسياسية و قيادات الحشد الشعبي.

واستهل المحفل الذي أقيم، يوم أمس الثلاثاء, بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم تلاها القارئ صلاح عبد من محافظة الموصل , ثم كلمة نائب الأمين العام للعتبة الحسينية التي أكد فيها على ضرورة الاهتمام بمقاتلي القوات الحشد الشعبي عبر إقامة البرامج الدينية والمحافل القرآنية, داعياً الأجهزة الأمنية إلى المزيد من الاهتمام بهؤلاء المقاتلين المدافعين عن العراق والمقدسات.

وفي جانب من كلمته التي ألقاها باسم وزارة الداخلية قال الناطق الرسمي لوزارة الداخلية العميد سعد معن: "إن دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة عودتنا دوما على إشاعة الفكر القرآني النير ونشر تعاليم الدين الحنيف ومبادئه الفضيلة من خلال النشاطات القرآنية التي تقيمها باستمرار".

فيما دعا احد قادة الحشد الشعبي الشيخ موفق عبد الحسين خلال كلمته إلى المزيد من الاهتمام بالمحافل القرآنية ودروس التفسير والقراءة الصحيحة لآيات القران الكريم والاهتمام ببناء الشخصية القرانية للقوات الأمنية، مبيناً أن الهدف من إقامة هذه المحافل هو نشر الثقافة والوعي القرآني بين مقاتلي وأبناء الحشد الشعبي.

وخلال كلمته التي ألقاها باسم الرابطة الشرعية لعلماء أهل السنة في محافظة البصرة أشاد الشيخ جمال الدوسري بدور المرجعية العليا في النجف الاشرف في حقن دماء المسلمين، مستشهداً حول ذلك بسيطرتها على ردود الأفعال تجاه تفجير الإمامين العسكريين في سامراء عام 2006 لتحول دون إراقة دماء العراقيين، فيما أصدرت فتوى الجهاد الكفائي للدفاع أبناء محافظة الموصل والحفاظ على وحدة العراق بعد العدوان الداعشي الذي استهدف النيل من كرامة الإنسان العراقي.

 وتضمن الحفل مشاركات للقراء والحفاظ المقاتلين من مختلف المحافظات العراقية فيما اختتم بتوزيع الدروع على ممثلي الفرق والألوية والشخصيات المشاركة في الحفل القرآني.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر