أحد طلبة مشروع الألف حافظ يحصد المركز الأول في حفظ كل القرآن ويتأهل لتمثيل العراق في المسابقات الدولية

بواسطة: المحرر

تاريخ الاضافة: 2018-02-17 | عدد الزيارات: 1679


تمكن أحد طلبة مشروع الألف حافظ في دار القرآن الكريم من حصد المرتبة الأولى في مسابقة النخبة الوطنية الخاصة بفاقدي البصر، حيث كان نصيب الدار المركز الأول والثاني في مجال حفظ كامل القرآن الكريم بعد أن ذهب المركز الأول للحافظ مرتضى علي ناجي والثاني للحافظ حسين داوود جاسم، وتم ترشيح الأول بعد هذا الفوز مباشرة لتمثيل العراق في المسابقة الدولية المزمع أقامتها في الجمهورية الإسلامية الإيرانية. الفائز الأول مرتضى علي هو أحد طلبة الدورات التي تقيمها الدار منذ 7 أعوام للمكفوفين في جامع الحنّانة بالنجف الأشرف.

أما في مجال التلاوة فقد نال القارئ قاسم صباح نوري أحد طلبة الدورة التخصصية لتطوير الأداء في دار القرآن الكريم التابعة للعتبة الحسينية المقدسة المرتبة الثانية على مستوى العراق في المسابقة ذاتها.

وذكر مسؤول مركز التعليم القرآني في دار القرآن الكريم علي عبود الطائي أن طلبة الدار أحرزوا المراتب الأولى في مسابقة النخبة الوطنية لفاقدي البصر التي يقيمها المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم التابع لديوان الوقف الشيعي بالتعاون مع العتبات والمزارات العراقية، ويتأهل الفائزون فيها للمسابقات الدولية، مبيناً أن (٢٥) متسابقاً بين حافظ وقارئ تباروا على المراكز الأولى كان نصيب الدار ثلاثة فائزين هم الأول والثاني في حفظ القرآن الكريم كاملاً والثاني في التلاوة.

يذكر أن طلبة مشروع الألف حافظ حصدوا المراكز الأولى في جميع المسابقات الوطنية التي أقيمت مؤخراً.

تابعونا على الفيسبوك
تابعونا على تويتر